Please wait..

أبرز فوائد البنجر

ماذا يحدث لجسمك عند تناول كوب من عصير البنجر يوميًا ؟
فوائد البنجر أو الشمندر متنوعة بسبب احتوائه على الفيتامينات والمعادن الأساسية التي تحتاجها أجسادنا، علاوة على ذلك يتميز بطعمه اللذيذ وسهولة إضافته إلى نظامنا الغذائي عبر إدراجه بالأطعمة المختلفة.
فوائد البنجر أو الشمندر متنوعة بسبب احتوائه على الفيتامينات والمعادن الأساسية التي تحتاجها أجسادنا، علاوة على ذلك يتميز بطعمه اللذيذ وسهولة إضافته إلى نظامنا الغذائي عبر إدراجه بالأطعمة المختلفة.
إليكم أبرز فوائد البنجر التي أكدت عليها الدراسات العلمية:
فوائد البنجر أو الشمندر.. سعرات حرارية مقابل العديد من العناصر الغذائية
في حين أن البنجر لا يحتوي على سعرات حرارية كثيرة، فهو غني بالفيتامينات والمعادن القيمة.
كل 100 غرام من البنجر تحتوي على ما يلي:
السعرات الحرارية: 44
البروتين: 1.7 غرام.
الدهون: 0.2 غرام.
الألياف: 2 غرام.
فيتامين ج: 6٪ من احتياجك اليومي.
الفولات: 20٪ من احتياجك اليومي.
فيتامين ب 6: 3٪ من احتياجك اليومي.
المغنيسيوم: 6٪ من احتياجك اليومي.
البوتاسيوم: 9٪ من احتياجك اليومي.
الفسفور: 4٪ من احتياجك اليومي.
المنغنيز: 16٪ من احتياجك اليومي.
الحديد: 4٪ من احتياجك اليومي.
يحتوي البنجر أيضاً على النترات والأصباغ غير العضوية، وكلتاهما من المركبات النباتية التي لها عدد من الفوائد الصحية.
الحفاظ على ضغط الدم تحت السيطرة
تعد أمراض القلب بما في ذلك النوبات القلبية بالإضافة إلى السكتات الدماغية، أحد الأسباب الرئيسية للوفاة في جميع أنحاء العالم.
ويعتبر ارتفاع ضغط الدم أحد عوامل الخطر الرئيسية لتطور هذه الحالات.
أظهرت الدراسات أن البنجر يمكن أن يخفض ضغط الدم بشكل كبير بما يصل إلى 4-10 ملم زئبق خلال فترة بضع ساعات فقط.
من المحتمل أن تكون تأثيرات خفض ضغط الدم هذه ناتجة عن ارتفاع تركيز النترات في البنجر، إذ يتم تحويل النترات الغذائية إلى أكسيد النيتريك في أجسامنا، وهو جزيء يوسع الأوعية الدموية، مما يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم.
تظل مستويات نترات الدم مرتفعة لمدة ست ساعات تقريباً بعد تناول النترات الغذائية.
لذلك، فإن تأثير البنجر مؤقت فقط على ضغط الدم، والاستهلاك المنتظم مطلوب للحصول على انخفاض طويل الأجل في ضغط الدم.
من فوائد البنجر تحسين الأداء الرياضي
تشير العديد من الدراسات إلى أن النترات الغذائية قد تعزز الأداء الرياضي، وفقاً لما ورد في موقع Healthline.
لهذا السبب غالباً ما يستخدم الرياضيون البنجر.
يبدو أن النترات تؤثر على الأداء البدني من خلال تحسين كفاءة الميتوكندريا، المسؤولة عن إنتاج الطاقة في خلايا الجسم.
قد يؤدي تناول البنجر أيضاً إلى تحسين أداء ركوب الدراجات والأداء الرياضي وزيادة استخدام الأكسجين بنسبة تصل إلى 20%.
نظرت إحدى الدراسات الصغيرة التي أجريت على تسعة راكبي دراجات منافسين في تأثير (500 مل) من عصير الشمندر على الأداء التجريبي لوقت ركوب الدراجات على مسافة 2.5 و10 أميال.
وقد أدى شرب عصير الشمندر إلى تحسين الأداء بنسبة 2.8% خلال فترة التجربة.
من المهم ملاحظة أن مستويات نترات الدم تصل إلى ذروتها في غضون 2-3 ساعات. لذلك لتعظيم إمكاناتها، من الأفضل استهلاك البنجر من 2-3 ساعات قبل التدريب أو المنافسة.
قد يساعد البنجر في محاربة الالتهاب
يرتبط الالتهاب المزمن بعدد من الأمراض مثل السمنة وأمراض القلب وأمراض الكبد والسرطان.
يحتوي البنجر على أصباغ تسمى betalains، والتي من المحتمل أنها تمتلك عدداً من الخصائص المضادة للالتهابات.
ومع ذلك فإن معظم الأبحاث في هذا المجال أجريت على الفئران.
فقد ثبت أن عصير الشمندر ومستخلص الشمندر يقللان من التهاب الكلى في الفئران المحقونة بمواد كيميائية سامة معروفة بأنها تسبب إصابات خطيرة.
كما أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على البشر المصابين بالتهاب المفاصل العظمي أن كبسولات betalain المصنوعة من خلاصة الشمندر قللت من الألم والانزعاج المرتبطين بهذا المرض.
لكن مع ذلك لا يزال هناك حاجة للمزيد من الأبحاث في هذا المجال.
قد يحسن البنجر صحة الجهاز الهضمي
تعتبر الألياف الغذائية عنصراً مهماً في النظام الغذائي الصحي، لما لها من فوائد خصوصاً فيما يتعلق بتحسين عملية الهضم، إذ تغذي بكتيريا الأمعاء النافعة، وتمنع أمراض الجهاز الهضمي مثل الإمساك والتهاب الأمعاء.
علاوة على ذلك تم ربط الألياف بتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة بما في ذلك سرطان القولون وأمراض القلب والسكري من النوع 2.
من فوائد البنجر أنه مصدر هام للألياف، إذ يحتوي كوب واحد من الشمندر على 3.4 غرام منها.
قد يساعد البنجر في دعم صحة الدماغ
تتدهور الوظيفة العقلية والمعرفية بشكل طبيعي مع تقدم العمر، مما قد يؤدي إلى الخرف في بعض الحالات.
وقد يساهم انخفاض تدفق الدم وتزويد الدماغ بالأكسجين في زيادة هذا التدهور.
ومن المثير للاهتمام أن النترات الموجودة في البنجر قد تحسن الوظيفة العقلية والمعرفية عن طريق تعزيز تمدد الأوعية الدموية وبالتالي زيادة تدفق الدم إلى الدماغ.
لقد ثبت أن البنجر يحسن بشكل خاص تدفق الدم إلى الفص الأمامي للدماغ، وهي منطقة مرتبطة بمستوى التفكير الأعلى، مثل اتخاذ القرار والذاكرة.
نقلا من عربي بوست