Please wait..

هذا ما يحدث لجسمك إذا تناولت الحلاوة الطحينية

تتكون الحلاوة الطحينية في الأصل من خليط السمسم، والسكر، والطحين، يتم خلطها معاً حتى تنتج الحلاوة الطحينية، ومن المعروف أنّه يتم إضافة العديد من أنواع المكسرات أو الفاكهة المجففة؛ ليضفي عليها المذاق الشهي.

وتعد الحلاوة الطحينية من المواد الغذائية التي تتحمل التخزين في درجة حرارة الغرفة، دون الحاجة لوضعها في الثلاجة ولا يصيبها تلف، ولكنها لا تحتمل درجات الحرارة العالية، حيث إنّها من الممكن أن تتحول لسائلة بعد مرور عدة أيام.

وتختلف تسميتها من بلد لآخر حيث تسمى في الشام ومصر باسم الحلاوة الطحينية، أما دول الخليج العربي فيسمونها بحلوى الرهش، أما في المغرب فتعرف باسم الحلوى الشامية حيث ينسبونها لبلاد الشام.

فوائد الحلاوة الطحينيّة:

1 – تزيد الحلاوة الطحينية من وقاية الجسم من الأمراض المزمنة؛ مثل أمراض السرطان والقلب والشيخوخة المبكرة، كما تقي من خطر الإصابة بتصلب الشرايين.

2 – تساعد الحلاوة الطحينية في حماية جسم الإنسان من سرطان الجلد والقولون.

3 – تحمي الحلاوة الجلد بشكل عام، وتساعد في تنشيط وظائف القناة الهضمية.

4 – يساعد زيت السمسم في المحافظة على صحة الإنسان عموماً، حيث إنّه يحتوي على 200% من البروتينات عالية الجودة، كما يحتوي على 50% دهون غير ضارة، وكالسيوم، وحديد، وفيتامينات ب1 وب2، وفيتامين د.

5 – تعد الحلاوة الطحينية أحد أهم مصادر الطاقة للجسم، كما أنّها تزيد من قوة العضلات. تساعد الحلاوة الطحينية في تنشيط الخلايا والأنسجة، وتزيد من فعالية وظائفها ونشاطاتها المختلفة.

6 – تعد عنصراً غذائياً هامّاً لتغذية شبكة الأوعية الدموية في الجسم بشكل عام. وتساعد في تقوية رد الفعل المناعي للجسم. وتعتبر وجبة مهمة للمرأة بعد الولادة، حيث تساعد الحلاوة بشكل رئيس في إدرار الحليب.

7 – تساعد الحلاوة على الهضم، والتخلص من الإمساك، كما تقضي على الديدان الموجودة في الأمعاء.