Please wait..

الزنجبيل “خطر” في 5 حالات

الزنجبيل ليس فقط مكونًا غنيًا بالنكهات ولكنه أيضًا من عشب الأيورفيدا المشهور جدًا، والذي يساعد في علاج العديد من الأمراض الشائعة.

هو معروف بفوائده السحرية، ولكن ستتفاجأ من معرفة أن هذا المكون السحري يسبب أيضًا آثارًا جانبية في حالات معينة، نستعرضها وفق ما أورد “timesofindia”.

– يسبب الإسهال
إذا شربت الزنجبيل بكميات كبيرة يمكن أن يسبب الإسهال، وذلك لأنه يسرع مرور الطعام والبراز عبر الأمعاء ويسبب اضطرابات تؤدي إلى التعب والضعف.

– غير آمن للحوامل
وفقًا لأطباء أمراض النساء، فإن تناول الزنجبيل بما يتجاوز الحد الموصوف وهو كوب صغير كل يومين، يزيد من خطر الإجهاض، لذا يجب تجنب شرب الزنجبيل أثناء الحمل أو تناوله فقط بعد استشارة الطبيب.

– يسبب سيولة في الدم
يحتوي الزنجبيل على خصائص مضادة للصفائح الدموية، وفي هذه الحالة، يؤدي الإفراط في تناوله إلى حدوث نزيف، لذلك يجب لمرضى السكر الابتعاد عنه.

– خطر على مرضى القلب
يوصي خبراء القلب أولئك الذين يتناولون أدوية ضغط الدم بتجنب تناول الزنجبيل، ويؤدي الإفراط في تناوله إلى تفاقم أمراض القلب، وتصل إلى عدم انتظام ضربات القلب.

– يسبب الغازات والانتفاخ
وفقًا للمركز الوطني للصحة التكميلية والتكاملية الأمريكي، يكون للزنجبيل آثار جانبية، مثل الغازات والانتفاخ، حيث ثبت أنه يؤثر على الجهاز الهضمي العلوي مما يؤدي إلى الغازات الهضمية والانتفاخ في بعض الحالات.

– مضر للمعدة
الزنجبيل عنصر قوي عند تناوله على معدة فارغة قد يؤدي إلى تحفيز المعدة، ما يؤدي إلى ضيق في الجهاز الهضمي واضطراب في المعدة أيضًا.

– حساسية الفم
هناك مواد غذائية تسبب الحساسية عند تناولها، وهذا ما يسمى أيضًا بمتلازمة الحساسية الفموية، ووفقًا للخبراء، يحدث ذلك مع تناول الزنجبيل، حيث يبدأ فمك بالحكة، ويؤدي هذا التهيج إلى طعم كريه في الفم.